تسجيل الدخول

الأخبار

 


اعتماد نظام إدارة الوثائق الخصوصية بالهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية

اعتمد كل من الدكتور ظافر بن عوض بن بدر الشنفري الرئيس التنفيذي للهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية، وسعادة الدكتور حمد بن محمد الضوياني رئيس هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية نظام تصنيف الوثائق الخصوصية وجداول مدد استبقائها بالهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية. وذلك صباح اليوم (الأربعاء 22 مايو 2019م)، بمقر الهيئة. ويأتي إعداد النظام وفقًا للمبادئ والإجراءات الواردة بقانون الوثائق والمحفوظات ولائحته التنفيذية واعتمادًا على الكشف الذي أجراه فريق العمل بالهيئة العمانية بالتنسيق مع اختصاصيين من هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية حول أنواع الملفات والوثائق المتداولة بالهيئة.                      AW3I5548.jpg

ويُقصد بالوثائق الخصوصية تلك التي تنفرد بها الوحدات الحكومية عن غيرها والتي بسببها تم إنشاء هذه الوحدة. ووفقًا لخطة العمل قام فريق عمل مشكل بموجب القرار الصادر من الدكتور ظافر بن عوض بن بدر الشنفري الرئيس التنفيذي للهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية بالتنسيق مع هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية بالتواصل مع الهياكل المختصة والتقسيمات الإدارية المعنية في الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية لإعداد قائمة إسمية لأنواع الوثائق والملفات الخصوصية للهيئة، شملت التقسيمات الإدارية المختلفة، نتج عنها إنجاز الأدوات الإجرائية والمتمثلة في إعداد جداول مدد استبقاء الوثائق الخصوصية ونظام تصنيفها.

وتتضمن الأدوات الإجرائية لنظام إدارة الوثائق جداول مدد استبقاء الوثائق الخصوصية، وتعتبر هذه الأدوات الإجرائية الركيزة الأساسية لبناء نظام عصري وحديث وفق أحدث المواصفات والمقاييس العالمية المعتمدة في هذا المجال والذي يقوم على تسجيل الوثائق وتصنيفها، وترميزها وفق نظام التصنيف المعد لهذا الغرض لتمييزها وتيسير الرجوع إليها. كما يُمكن بناء وتطبيق هذا النظام في معالجة الوثائق منذ نشأتها وعبر المراحل التي تمر بها وهو ما سيساعد في تقنين جميع عمليات الإتلاف والتحويل والترحيل للوثائق من جهة، واحترام مدد استبقائها من جهة أخرى.

ويعتبر هذا النظام عصريًا لإدارة الوثائق والمحفوظات والآليات والإجراءات المتعددة في هذا الشأن من حيث إعداد فهرس لمختلف أنواع الوثائق والملفات لجميع التقسيمات الإدارية التخصصية في الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية، الجدير بالذكر أن عدد الجهات التي اعتمد نظامها بلغ حتى الآن 60 جهة حكومية




الهيئة العمانية للشراكة تطلق النسخة الثالثة من برنامج "التدريب الصيفي لطلبة المدارس" بواقع استفادة 11 طالب وطالبة

أطلقت الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية النسخة الثالثة من برنامج "التدريب الصيفي لطلبة المدارس" والذي ينفذ بالشراكة مع شركة بابيلون مدرسة بابيلون 1.jpgالبريطانية المستضيفة للطلبة وبالتعاون مع وزارة التربية والتعليم  وبدعم من الطيران العماني، وذلك لدراسة اللغة الإنجليزية في المدرسة الصيفية بالمملكة المتحدة خلال شهر أغسطس القادم. حيث يهدف البرنامج إلى تنمية المهارات الإنجليزية للطلبة وصقل مهاراتهم وبناء قدراتهم وتعزيز الثقة والاعتماد على النفس.

حيث خصصت شركة بابيلون البريطانية المستضيفة للطلبة 11 مقعد للطلبة المجيدين في الصف الحادي عشر من أسر الدخل المحدود والضمان الاجتماعي والذي تم ترشيحهم واختيارهم من قبل وزارة التربية والتعليم من كافة محافظات السلطنة بناءً على مقابلات شخصية جرى خلالها اختيار الطلبة المتميزين علمياً.

والجدير بالذكر قدمت الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية في النسخة الأولى والثانية من البرنامج الدعم لعدد 17 طالب وطالبة، ويأتي ذلك في إطار دورها لتنمية الكوادر الوطنية وتعزيزها ورفدها بالخبرات والمهارات التي تسهم في بناء كوادر وطنية مؤهلة ، مستفيدة من علاقاتها مع الشركات الأجنبية حول العالم.







الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية تطلق النسخة الثالثة من "برنامج التدريب العالمي "

24 مشارك يستفيدون من تجربة التدريب في كبرى المؤسسات الرائدة في العالم

مسقط، 26 مايو 2019م: أطلقت الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية النسخة الثالثة من "برنامج التدريب العالمي" الهادف إلى تقديم التدريب التخصصي لعدد 24 مشارك من الخريجين وطلبة المرحلة الجامعية في كبرى الشركات العالمية الملتزمة لدى الهيئة وإتاحة الفرصة للعمل معهم بهدف تنمية مهاراتهم التخصصية وإكسابهم الخبرة العملية التي تؤهلهم لسوق العمل، إضافةً إلى تعزيز الثقة بالنفس والتواصل الثقافي.

تستهدف النسخة الثالثة من البرنامج دعم برنامج تدريبي لمدة تصل إلى شهرين لعدد 16 طالب وطالبة من كليتي الهندسة والاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة السلطان قابوس، والكلية التقنية العليا، ومبتعثي مشروع جامعة عمان، والمشاركين ببرنامج التدريب المقرون بالتوظيف ضمن برنامج الأهداف الوطنية بشركة تنمية نفط عمان، ويشمل البرنامج في نسخته الثالثة التدريب في كلاً من شركة اف ان اس اس (FNSS) التركية وفي شركة دينيل (DENEL) الجنوب أفريقية وشركة رودمان (Rodman) الإسبانية وشركة لينكو (LENCO) الأمريكية. ويختتم البرنامج التدريبي للطلبة بتقديم تقرير بهدف تقييم فاعلية البرنامج وقياس مستوى الاستفادة لدى الطلبة.    ٢البرنامج التدريبي العالمي للطلبة1[1]-09-05.jpg

ومن أجل تنمية ودعم الكوادر الوطنية وتهيئتها لدخول سوق العمل يستهدف البرنامج في نسخته الثالثة دعم عدد 8 من خريجي الكليات والجامعات للالتحاق ببرنامج تدريبي مكثف يتراوح مدته من شهرين إلى عشرة أشهر في شركتي سي ان او (CNO) الجنوب كورية و شركة ريثيون (Raytheon)  الأمريكية.

وقال سالم الخالدي رئيس قسم المشاريع المدنية ومدير برنامج تطوير مهارات الشباب بالهيئة: " بعد نجاح التجربتين الأولى والثانية من البرنامج والأثر الإيجابي الذي لمسناه في استفادة المشاركين، عملنا على إطلاق النسخة الثالثة من البرنامج ليشمل عدد اكبر من المشاركين ومجالات تخصصية أكثر حيث تشمل هذه النسخة تدريب عدد من الخريجين لفترة تدريبية أطول لعشرة أشهر، وخلال هذه المرحلة  نعمل على تقييم مستوى التدريب في المؤسسات المستهدفة ومستوى الاستفادة لدراسة استدامة البرنامج للسنوات المقبلة والتوسع في أعداد المؤسسات المشاركة والمشاركين المستفيدين فضلاً عن التوسع أيضاً في المجالات التخصصية التي يحتاجها سوق العمل في السلطنة".

وعلى هامش الحفل، أقامت الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية لقاء تعريفي للطلبة المشاركين في البعثات التدريبية تم خلاله تقديم التوجيه والارشاد للمشاركين لاستثمار الفرصة التدريبية لتعزيز المهارات التخصصية والحياتية وتعزيز الثقة بالنفس ومواجهة التحديات.

وتم خلال الحفل تقديم عرضين لتجربة التدريب في شركة اف ان اس اس (FNSS) التركية والتي قدمها الطالب أحمد سالم قطن، وتجربة التدريب في شركة دينيل (DENEL) بجنوب أفريقيا والتي قدمها الطالبين عبدالله سليمان الخروصي و اليقظان راشد الحارثي والذين استكملوا تدريبهم في النسخة الثانية من البرنامج . وحول ذلك قال عبدالله الخروصي : " تجربة التدريب في شركة DENEL الرائدة عالمياً في مجال التصنيع العسكري تجربة فريدة ومختلفة عن البرامج التدريبية التي خضعنا لها خلال مرحلتنا الجامعية، حيث تنوع التدريب فيها بين التدريب العملي على آليات التصنيع وخطوط الانتاج والتدريب على أخلاقيات العمل مثل تحمل المسؤولية والعمل الجماعي ومهارات التعامل مع الزبائن وإدارة الوقت، ونشكر بذلك الهيئة التي أتاحة لنا الفرصة للتدريب الخارجي والإطلاع على التجارب الخارجية والتبادل المعرفي وتنمية مهاراتنا التخصصية وتأهيلنا لسوق العمل".

 والجدير بالذكر، يعد برنامج التدريب العالمي من البرامج المندرجة تحت مظلة برنامج تطوير مهارات الشباب بالهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية والذي دشن بنسخته الاولى في عام 2017م حيث أستفاد من البرنامج خلال العامين المنصرمين 27 متدرب بالتعاون مع عدد من المؤسسات التعليمية بالسلطنة وسوف يبلغ إجمالي عدد المستفيدين بنهاية العام الحالي 51 متدرب.  

 

 


 

الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية..... تشارك في المؤتمر العالمي لبرنامج الأوفست والتجارة المتكافئة 2019  (GOCA)

 7 مايو 2019: شاركت الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية في المؤتمر العالمي لبرنامج الأوفست والتجارة المتكافئة 2019  (GOCA) والذي يعقد بالولايات المتحدة خلال الفترة من  5 إلى  8 مايو من هذا العام . ترأس وفد الهيئة الدكتور ظافر بن عوض مرعي الشنفري الرئيس التنفيذي للهيئة. ويعد هذا المؤتمر من أهم الملتقيات والمؤتمرات العالمية التي تعقد سنوياً في مجال الأوفست ، بهدف تشجيع التجارة والتبادل التجاري بين الشركات والحكومات من كافة أنحاء العالم من خلال طرح ومناقشة أهم المواضيع المتعلقة بتطبيق برنامج الأوفست ( الشراكة من أجل التنمية ). وقد شهد المؤتمر هذا العام مشاركة 42 متحدث من عدة دول عالمية مطبقة لبرناج الشراكة من أجل التنمية /الأوفست.2.jpg

 وقدم الدكتور ظافر الشنفري خلال المؤتمر عرضاً مرئيا حول تجربة السلطنة في تطبيق البرنامج والذي يعد أداة اقتصادية مهمة تهدف إلى تنويع مصادر الدخل الوطني وخلق اقتصاد مستدام وفعال وتعزيز وتطوير ثلاثة قطاعات استراتيجية مهمة متمثلة في القطاع العسكري والأمني والقطاع الخاص وتنمية الكوادر العمانية. كما استعرض الشنفري مستجدات وتحديثات لائحة برنامج الشراكة ونظام تعزيز الإلكتروني. وحول ذلك أشاد الدكتور ظافر بأهمية المشاركة في المؤتمر، الذي يمثل  أحد أهم الملتقيات العالمية التي تضم نخبة من مسؤولين وخبراء الأوفست من مختلف دول العالم. " تعتبر هذه الملتقيات والمؤتمرات فرصة جيدة ومهمة للتعريف بالبرنامج واستعراض لائحة الهيئة للمقاولين والموردين الأجانب، وتبادل الخبرات والتجارب والآراء، والتعرف على آخر المستجدات والتطورات التي حققتها الدول الرائدة في مجال تطبيق الأوفست والمشاريع الناجحة المنبثقة منه ، ولمسنا أثر ذلك إيجابيا في إثراء الهيئة بالخبرات والمعارف في مجال تطبيق البرنامج ".

وعلى هامش أعمال المؤتمر ألتقى وفد الهيئة بالمسؤولين والخبراء والرؤساء التنفيذيين من مختلف الدول المشاركة والرائدة في مجال  تطبيق الأوفست لتبادل الخبرات والتجارب، والوقوف على تطورات مشاريع الهيئة مع الجهات الأجنبية الملتزمة.

 

 



الهيئة العمانية للشراكة تدشن نظام تعزيز الإلكتروني لتطبيق برنامج الشراكة من أجل التنمية والقيمة المحلية المضافة

30 إبريل 2019: دشنت الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية نظام تعزيز الإلكتروني، لتطبيق برنامج الشراكة من أجل التنمية والقيمة المحلية المضافة. حضر التدشين  أكثر من 100 مشارك من مختلف الجهات الحكومية والخاصة المطبقة لبرنامج الشراكة من أجل التنمية والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة والشركات المحلية المستفيدة من نظام تعزيز الإلكتروني، وذلك في ورشة عمل أقيمت للتعريف بالنظام وعرض الفرص المتاحة للإسفادة من النظام لبناء علاقات شراكة تجارية مع الشركات العالمية الملتزمة لدى الهيئة من خلال برنامج الشراكة من أجل التنمية .

ويتكون نظام تعزيز على قسم للتقييم الصناعي وهو عبارة عن شبكة ربط موحدة بين الشركات المحلية العمانية وبين الشركات العالمية الملتزمة لدى الهيئة حيث يتيح هذا القسم الفرصة للشركات المحلية تسجيل بيانات الشركة في النظام والدخول كشريك محتمل مع الشركة الملتزمة أثناء مرحلة تنفيذ مشروع الشراكة في السلطنة. كما يتيح النظام للشركة الأجنبية تقييم أداء ومستوى أعمال الشركات المحلية المسجلة في النظام وبحث أوجه التعاون و التعاقد معها كشريك محلي في المشروع وتعزيز القيمة المحلية المضافة، وبالتالي خلق شراكات تجارية مباشرة بين الجانبين وتطوير وتعزيز "القدرات المحلية " فضلاً عن مساهمته في تقليل نسبة الواردات الخارجية ورفع نسبة الإنتاج المحلي  وفتح أسواق خارجية لتصدير المنتجات المحلية والتي بدورها ستسهم في تنمية الموارد البشرية وزيادة إنتاجية الإقتصاد المحلي.   772A2053.jpg

كما يتكون نظام تعزيز من أقسام أخرى لتطبيق كافة إجراءات برنامج الشراكة من أجل التنمية إلكترونياً وبالتالي تسهيل وتسريع إجراءات تطبيق البرنامج والإشراف على الإلتزامات وإجراءات البرنامج وإدارة المشاريع إلكترونياً. كما سيتيح النظام تقديم تقارير دورية مستمرة للإطلاع على الوضع العام للجهات المعنية والشركات لضمان تطبيق البرنامج بنجاح فضلاً عن دورة في بناء قاعدة بيانات مهمة  تجمع كافة المعلومات والعقود والمستندات بشكل آمن.

وحول ذلك قال الرئيس التنفيذي للهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية الدكتور ظافر بن عوض الشنفري:" سعينا خلال الفترة الماضية لبناء نظام متكامل يساعد في تسهيل تطبيق برنامج الشراكة/ Offset إلكترونياً وذلك من جانب موظفين الهيئة والجهات الحكومية والخاصة البالغ عددها أكثر من 38 جهة والشركات الأجنبية الملتزمة لدى السلطنة من خلال عقد الشراء -الذي تنطبق عليه شروط برنامج الشراكة/ Offset -  ، كما للبرنامج دور في الإشراف وتعزيز القيمة المحلية المضافة و دعم الاقتصاد الوطني وذلك بإتاحة الفرصة للشركات المحلية التسجيل في النظام والحصول على فرصة عقد شراكة مع الشركة الأجنبية وتوسيع نطاق عمله. مضيفاً إلى ذلك: " أود أن أدعو كافة الجمهور المستهدف من جهات حكومية وشركات ملتزمة وشركات محلية المساهمة في إنجاح استخدام هذا النظام والبدء في تطبيقه من اليوم لتحقيق أهدافه التي بنيى من أجلها بنجاح".

وحول الخطة التسويقية لنظام تعزيز قالت رحمة بنت عامر الريامية مستشارة برنامج الشراكة من أجل التنمية والمشرفة على نظام تعزيز: " لدى الهيئة خطة تسويقية واضحة للبرنامج تتمثل في عقد الورش والجلسات التطبيقية للنظام وفق القطاعات المستهدفة وبالتعاون مع الجهات الحكومية والخاصة مثل المؤسسة العامة للمناطق الصناعية (مدائن) ووزارة الدفاع والمؤسسات الحاضنة والداعمة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، كما ستعقد الهيئة عدد من الورشة خارج محافظة مسقط ".



 


بهدف تعزيز القيمة المحلية المضافة وتدريب وتأهيل الكوادر العمانية الهيئة العمانية للشراكة توقع اتفاقية تعاون مع شركة الكابلات العمانية

وقعت الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية و شركة الكابلات العمانية اتفاقية تعاون لتعزيز وتفعيل الاستراتيجية الوطنية للقيمة المحلية المضافة والتي تهدف إلى تعزيز البرامج التدريبية للشباب العماني ورفع كفاءة الأيدي العاملة الوطنية. ويأتي هذا التعاون ترجمة لجهود الهيئة والشركة لتعزيز التعاون بين القطاعين الحكومي والخاص لتعزيز مكانة القيمة المحلية المضافة والاستفادة من الموارد الاقتصادية المتاحة في مختلف القطاعات و تنمية وتعزيز مهارات الشباب العُماني و تمكينهم لتبؤ مناصب قيادية  مستقبلاً.

وبموجب الاتفاقية الموقعة سيتم تنفيذ برنامجين تدريبيين على مدار الخمس سنوات القادمة الأول برنامج تدريب الخريجين بالتعاون مع مجموعة بريسميان (Prysmian) العالمية والرائدة في مجال تصنيع الكابلات والطاقة الكهربائية، ويهدف هذا البرنامج إلى تدريب عدد 15 شاب عماني ومنحهم الخبرات العالمية. أما البرنامج الثاني يتمثل في البرنامج الوطني لتنمية مهارات الشباب و يشمل برامج تدريبية يتم إقامة جزء منها بالسلطنة وجزء أخر خارج السلطنة، وسيتم إستهداف 50 شاب عماني.

وتهدف البرامج التدريبية المنفذة إلى تأهيل الشباب العماني وإكسابهم الخبرة في مجال الصناعات التحويلية على الصعيد العالمي والمحلي من خلال تنفيذ دورات تدريبية فنية مكثفة في أفضل المصانع الرائدة  عالمياً.

وحول ذلك قال الدكتور ظافر بن عوض الشنفري الرئيس التنفيذي للهيئة: "إن تدريب وتأهيل الكوادر الوطنية هدفا استراتيجيا حاضراً في كافة مشاريعنا، وسعداء اليوم بهذه الشراكة مع شركة الكابلات العمانية لتنفيذ برنامجين تدريبيين يهدفان إلى تطوير كفاءة الشباب العماني ومنحه كل ما يحتاج من خبرات معرفية ووظيفية بما يتلاءم مع حاجات سوق العمل في القطاع الخاص"  مشيراً إلى أن البرنامج الوطني لتنمية مهارات الشباب قد بدأ حيز التنفيذ والذي تم الإعلان عنه مؤخراً و استقبال طلبات التسجيل.

من جانب آخر قال الفاضل علي الهبج الرئيس التنفيذي للشركة :" نرحب بهذا التعاون بين الشركة والهيئة والذي يأتي من منطلق التكامل المؤسسي بين القطاع الحكومي والخاص لدعم الأهداف الاستراتيجية الوطنية، وسعداء بتنفيذ هذه البرامج التدريبية التي تأتي كجزء من التزام شركة صناعة الكابلات العمانية ش.م.ع.ع  نحو تعزيز مفهوم المسؤولية الإجتماعية والإستدامة للشركات عبر تنمية وتعزيز مهارات الشباب العُماني".

 


 

تأسيس "مركز ستاير للصيانة المتقدمة"

وقعت الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية اتفاقية تأسيس "مركز ستاير للصيانة المتقدمة" بالشراكة مع شركة ستاير النمساوية ( Steyr Arms) المختصة بتصنيع الأسلحة والملتزمة لدى الهيئة من خلال برنامج الشراكة من أجل التنمية وبالتعاون مع وزارة الدفاع المحتضنة للمشروع ضمن مرافق الوزارة. وقع الاتفاقية من جانب الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية الدكتور ظافر بن عوض بن بدر الشنفري الرئيس التنفيذي ومن جانب شركة ستاير وقع الفاضل جيرهارد أنترجانشنيج (رئيس مجلس الادارة) ، وذلك بحضور المعنيين من كافة الأطراف.

وستعمل شركة ستاير وفق التزامها مع الهيئة بتأسيس المركز وتوفير المعدات والأدوات اللازمة للقيام بعمليات الصيانة المتقدمة لأسلحة ستاير، فضلاً عن تدريب الكوادر الوطنية العاملة في المركز على آليات الصيانة المستخدمة لضمان أفضل أداء للأسلحة وضمان استمرارها في الخدمة بجودة عالية طوال فترة عمرها الافتراضي.

وحول ذلك قال الدكتور ظافر بن عوض الشنفري الرئيس التنفيذي للهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية: " تسهم الهيئة بشكل واضح في دعم وتعزيز القطاع العسكري والأمني ورفده بالمعدات والتقنيات الجديدة والبرامج التدريبية المخصصة لهذا القطاع، لذا نحتفل اليوم بتوقيع اتفاقية تأسيس مركز ستاير للصيانة المتقدمة في وزارة الدفاع لصيانة الأسلحة بطرق متقدمة وسهلة وأيضاً إطالة العمر الافتراضي للأسلحة وبالتالي يسهم مستقبلاً في خفض عمليات الشراء للأسلحة".

أقسام المركزBDR_6453-3.JPG

ويتكون مركز ستاير للصيانة المتقدمة من 8 أقسام تتمثل في: (1) قسم التسجيل، (2) قسم التفكيك والتجميع، (3) قسم التنظيف، (4) قسم ضمان الجودة، (5) قسم العناية الخاصة بالسبطانة، (6) ورشة صبغ خاصة للأسلحة، (7) قسم خاص بتجهيز مكان العمل ويكون وفق الاشتراطات المطلوبة، (8) قسم فحص إطلاق النار بعد عمل الصيانة لضمان جودة الإطلاق والدقة وسرعة التعبئة وغيرها.

من جانب أخر، تعمل شركة ستاير بموجب التزامها في المشروع بتدريب الكوادر الوطنية على عمليات الصيانة وإدارة المركز. حيث سيخضع أكثر من 20 موظف من منتسبي وزارة الدفاع لثلاث مستويات من التدريب.

وقال جيرهارد أنترجانشنيج " نحن فخورون جدا بتوطيد علاقتنا القائمة منذ فترة طويلة مع سلطنة عمان من خلال تأسيس مركز ستاير للصيانة المتقدمة كجزء من التزامنا ببرنامج الشراكة من أجل التنمية، والذي سيسهم في تحسين جودة وإطالة عمر أسلحة ستاير المستخدمة في السلطنة فضلاً عن نقل المعرفة والتقنية الجديدة للسلطنة. يسعدنا أن نساهم بخبرتنا في مجال الأسلحة ونساعد في تطوير المعرفة في عُمان".

 من جانب أخر قال العميد الركن خلفان بن حمد السليماني رئيس هندسة الكهرباء والميكانيك بالجيش السلطاني العماني "يهدف مشروع مركز ستاير للصيانة المتقدمة إلى الارتقاء بمستوى الإسناد الفني في الجيش السلطاني العماني وإكساب العاملين في المركز خبرة تعود بالفائدة على الجيش السلطاني العماني فضلاً عن توطيد وتعزيز العلاقة بين الجيش السلطاني العماني وشركة ستاير لتمنح آفاقاً أرحب للتعاون بين الجانبين، آملا أن تكلل هذه الجهود التي تبذل في سبيل إنجاز هذا المشروع بالتوفيق وتحقيق الغاية المستهدفة".

 



الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية تشارك في المؤتمر العالمي للأوفست بماليزيا


     
شاركت الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية في المؤتمر العالمي لبرنامج الأوفست والتجارة المكافئة 2017 (GOCA) GOCA_APAC_2017_Banner.pngوالذي عقد بدولة ماليزيا خلال الفترة من 26 إلى 29 مارس 2017م والذي يهدف إلى تشجيع التجارة والتبادل التجاري بين الحكومات من كافة أنحاء العالم  وطرح ومناقشة المواضيع المتعلقة بتطبيق برنامج الأوفست. وتأتي مشاركة الهيئة في إطار خطتها التوعوية للتعريف ببرنامج الشراكة من أجل التنمية (الاوفست) للمقاولين والمستثمرين الدوليين وتبادل الخبرات مع المختصين والخبراء من كافة أنحاء العالم.  وعلى هامش المؤتمر شاركت رحمة بنت عامر الريامية مستشارة الرئيس التنفيذي للعقود المدنية بالهيئة في الجلسة النقاشية بعنوان "مستقبل الشراكة الصناعية من المنظور الحكومي" والتي شارك فيها ممثلي من سلطنة عمان ودولة الإمارات العربية المتحدة والجمهورية التركية  ودولة ماليزيا ومملكة النرويج. حيث قدمت عرضاً مرئياً تطرقت من خلاله إلى تاريخ تطبيق البرنامج في السلطنة والخطة المستقبلية لمواجهة التحديات وتعزيز وتطوير إدارة تطبيق البرنامج وفق نظام إلكتروني متطور سيسهم في تطبيق البرنامج بشكل ناجح الأمر الذي   سيساهم في تحقيق أهدافه الهيئة الرامية إلى رفع القدرة الاقتصادية للسلطنة.
 




الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية تستعرض برنامج الشراكة من أجل التنمية أمام المجلس البلدي

 11214356.jpg

استمعت لجنة الشؤون العامة بالمجلس البلدي لمحافظة مسقط إلى بيان الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية،وذلك خلال اجتماعها الخامس لهذا العام يوم الأربعاء الموافق 18 مايو 2016م ، والذي ترأسه الفاضل مالك بن هلال وبحضورمدارء العموم ببلدية مسقط إلى جانب الأعضاء.

وقد تضمن البيان الذي قدمته الهيئة التعريف بفكرة برنامج الشراكة من أجل  والمشاريع الاستثمارية المستقبلية والتي ستسهم في تعزيز التنمية الاقتصادية، وإلى جانب ذلك أشار البيان إلى أن تطبيق هذا البرنامج يحقق الاكتفاء الذاتي ونقل التقنيات الحديثة والتدريب والتأهيل وتوفير فرص عمل للعمانيين والتنمية طويلة المدى.

 
 


مجلس الدولة وقوة السلطان الخاصة تطلع على برنامج الشراكة من أجل التنمية
 
عقدت الهيئة العامنية للشراكة من أجل التنمية حلسة تعريفية ببرنامج الشراكة من أجل التنمية  لمجلس الدولة تحت رعاية المكرم الدكتور الشيخ الخطاب بن غالب الهنائي نائب رئيس المجلس.
 بالإضافة إلى ذلك نظمت الهيئة لقاء تعريفي ببرنامج الشراكة من أجل التنمية  لقوة السلطان الخاصة تحت رعاية للواء الركن عامر بن سالم العمري قائد قوة السلطان الخاصة.
ويأتي تنظيم هذه الجلسات ضمن استراتيجية الهيئة الرامية إلى تنظيم سلسلة من الورش التعريفية والندوات والحملات للتوعية ببرنامج الشراكة من أجل التنمية وآليات تطبيقه .
 



الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية تنظم ورشة  تعريفية  للأجهزة الأمنية والعسكرية في السلطنة
 
 workshop3.jpg
نظمت الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية الورشة التعريفية الأولى ببرنامج الشراكة من أجل   التنمية  لعام 2016 الخاصة بممثلي  الأجهزة العسكرية والأمنية وبحضور عدد من ممثلي صناديق   تقاعد الأجهزة العسكرية والأمنية، وذلك  يوم الاثنين الموافق 28 مارس 2016 م بمكتب الأمين العام   بوزارة الدفاع.
 
وهدفت الورشة بالتعريف بدور الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية وأهمية تطبيق برنامج الشراكة  من أجل التنمية المعروف عالمياً  بـ ( Offset Program) والذي يهدف إلى تنمية الاقتصاد الوطني  وخلق اقتصاد مستدام وفعال من خلال تحقيق ثلاثة أهداف رئيسية تتمثل في تعزيز القدرات  العسكرية والأمنية وتقوية القطاع الخاص وتنمية الموارد البشرية  .
 
كما تم تسليط الضوء من خلال الورشة على آلية تطبيق برنامج الشراكة من أجل التنمية في العقود  والمناقصات الخاصة بالمشتريات العسكرية  والأمنية ودور هذه الجهات في الإسهام بإنجاح تطبيق   البرنامج وتحقيق الأهداف المنشودة.

 

 


 الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية تشارك في معرض ريادة الأعمال

شاركت الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية في معرض ريادة الأعمال  والذي تم تنظيمه من قبل قوات السلطان المسلحة والدوائر التابعة لها بالتعاون مع صندوق تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ، وذلك تحت رعاية معالي محمد بن ناصر بن محمد الراسبي الأمين العام بوزارة الدفاع وبحضور الفريق الركن أحمد بن حارث بن ناصر النبهاني رئيس أركان قوات السلطان المسلحة. ويهدف المعرض إلى التعريف بالفرص التجارية لقطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ، وتوعية المشاركين حول مختلف التحديات للبدء وتشغيل المشروع بنجاح ، وكذلك تزويدهم بالحلول المتعلقة لجعل الشركات الناشئة مجدية تجاريا.

 


للمرة الثانية على التوالي... الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية تشارك في الندوة الاوروبية للأوفست بلندن

Logo-ECCO-300x105.pngشاركت الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية في الندوة الاوروبية للأوفست  (ECCO) والتي عقدت في لندن من   18 إلى 19 نوفمبر 2015.  وركزت الندوة  في هذه النسخة على برنامج الاوفست في أفريقيا والشرق الأوسط، حيث تم تقديم عروض مرئية حول أفضل الممارسات في مجال مشاريع  الأوفست والتجارة المقابلة بالشرق الأوسط وأفريقيا، بالإضافة إلى آسيا،  وتنوعت المواضيع المطروحة ما بين  تقييم الأداء ونقل التقنية والمحاسبة والمواضيع القانونية.

 

 


الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية تزور معرض دبي للطيران 2015  
 dubai.jpg
زارت الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية معرض دبي للطيران 2015م  والذي أقيم في الفترة من 8 إلى  12 نوفمبر   2015 وهدفت الزيارة إلى التعرف على مجالات تدريب الطيارين بدول مجلس التعاون الخليجي. وحضر وفد الهيئة خلال   الزيارة فعاليات جناح ومؤتمر الخليج للتدريب (GATE  ) بالإضافة إلى التعرف على عدد من الشركات المشاركة و العاملة   في مجال تدريب الطيارين  للتعرف على  مدارس الطيران الموجودة بالمنطقة، وأثناء الزيارة اجتمع وفد الهيئة مع   الشركات   الملتزمة للتعرف على المعدات المستخدمة والخطط المستقبلية للشركات بالإضافة إلى زيارته لمجلس التوازن   الاقتصادي – المجلس المعني بتطبيق الاوفست- بدولة الإمارات الشقيقة .

 

 

 

الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية تزور المعرض الدولي لمعدات الأمن و الدفاعnews_2011_05_16_dsei.jpg
 
 
زار وفد من الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية المعرض الدولي لمعدات الأمن والدفاع (DSEI) والذي أقيم بمدينة لندن بتاريخ 14 سبتمبر 2015.  ويعد المعرض من المعارض الرائدة في مجال معدات الدفاع والأمن و الذي يقام كل سنتين  في لندن  بحضور الألاف من الزوار من قطاع التجارة والقطاع العسكري. ويمثل المعرض حدثاً هاماً في مجال معدات الأمن والدفاع الوطني الدولي ، وهو أكبر معرض شامل ومتكامل في العالم لعرض منتجات وتقنيات الأمن والدفاع البرية والبحرية والجوية.

 

 

 


الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية تشارك في المؤتمر  العالمي للأوفست (GOCA)tda-goca1.jpg
 
 
شاركت الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية في المؤتمر العالمي لبرنامج  الأوفست والتجارة  المكافئة (GOCA) والذي عقد  في مدينة فيلادلفيا الأمريكية خلال الفترة من 28 إلى 30 سبتمبر 2015. ويهدف المؤتمر إلى تشجيع التجارة والتبادل التجاري بين الشركات والحكومات من كافة أنحاء العالم من خلال طرح ومناقشة أهم المواضيع المتعلقة بتطبيق برنامج الأوفست ( الشراكة من أجل التنمية ) .وتأتي هذه الزيارة ضمن الزيارات الرسمية للهيئة للتعرف على تجارب وخبرات تطبيق برنامج الشراكة من أجل التنمية  ( الاوفست ) .

 

 

 

الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية تشارك  في الندوة الأوروبية للأوفست بباريس
 Logo-ECCO-300x105.png
شاركت الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية بندوة في الندوة الأوروبية للاوفست (ECCO) المنعقدة في باريس من 18 – 19 يونيو 2015.
وتهدف الندوة إلى تبادل الخبرات بين الدول المطبقة للأوفست  والتعرف على التطورات والمتغيرات في مجال برنامج  الأوفست. وقد تطرقت الندوة  إلى  استعراض تحديات تطبيق البرنامج في ظل الظروف الاقتصادية الحالية، وخاصة في الدول الأوروبية، بالإضافة إلى تقديم  عروض مرئية حول الأدوات التي يمكنها المساعدة في مراقبة أداء البرنامج.